GIF Background

الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية

وزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية

الموقع الرسمي لولاية بومرداس

9 دوائر - 32 بلدية

اخبـار

اليوم الوطني للكشافة الاسلامية
اقرأ المزيد

ولايــــة بومرداس

ولاية بومرداس مدينة ساحلية شمال الجزائر , تتوسط ولاية تيزي وزو شرقا والجزائر العاصمة وولاية البليدة غربا اما جنوبا فتحدها ولاية البويرة وشمالا البحر الابيض المتوسط وتمتد على شريط ساحلي يزيد عن 80 كلم تتربع على مساحة تقدر ب 6541,86 كلم ويقطنها حوالي 802083 نسمة . ويعود الفضل في بروز اسم بومرداس ( rocher noir الصخرة السوداء سابقا) الى مطلع الستينيات من القرن الماضي ،حين تم اختيارها مقرا للمجلس التنفيذي المؤقت المكلف بتصريف شؤون الجزائر بقيادة عبد الرحمن فارس بعد نجاح مفاوضات ايفيان بين الثورة الجزائرية والدولة الفرنسية: ففيها تم تسليم السلطة من الدولة الفرنسية الى الدولة الجزائرية ورفع فيها العلم الوطني بعد استرجاع السيادة الوطنية.

لمحة تاريخية

يعود تاريخ ولاية بومرداس الى فترة ما قبل التاريخ وقد مرت الولاية بعدة مراحل منها المرحلة الفينيقية في الفترة الممتدة بين( 500ق.م /146 ق.م) والمرحلة الرومانية بين عامين(42م /431م) والمرحلة الويندالية ما بين( 431م/534م) والبيزنطية للفترة الممتدة بين ( 534م /707 م) وفي سنة 707م خضعت بومرداس لحكم الدولة الاسلامية بعد فتحها من طرف موسى بن نصير .

تزخر ولاية بومرداس بمعالم تاريخية هامة , يتركز معظمها على السواحل, كدلس (Rusuccurus), وراس جنات (Cssimunicipium)،وزموري او مرسى الدجاج (rusubicar) وذكر العديد من الرحالة كالادريسي في القرن 12م ، والرحالة الانجليزي المشهور توماس شي (thomas shay) في القرن 18 م والرحالة الاماني هاينريش فون مالتسان ( (Haynrish von maltsan في القرن 19 م.

كما برزت اهمية مرتفعات الثنية بني عيشة الاستراتيجية لكونها بوابة تربط بين مدينة الجزائر والشرق الجزائري، لذا اشتد الصراع بين الاتراك العثمانيين وبين امارة اث القاضي بالزواوة من اجل السيطرة عليها.

والجدير بالذكر ان الامير احمد بن القاضي الزواوي قد مات في معركة جرت في هذا المكان سنة 1827م ، وكانت هذه المرتفعات في التاريخ القديم حسب رواية الباحث رابح بلعباس مقرا للملك الامازيغي نوبل وابنه الامير فيرموس وغير بعيد عن هذه المرتفعات يوجد قبر الباي محمد بن علي المدعو الذباح (باي تيتري) بأعالي قرصو، بنيت له قبة تظهر جليا للأبصار وقد دمرها زلزال 2003 م لذا فهي في امس الحاجة للترميم .

والجدير بالذكر ان هذا الباي قد قتل في معركة جرت بعرش اث ايراثن ولاية تيزي وزو في سنة 1754م حسب رواية الكاتب الفرنسي جوزيف نيل روبن(joseph nil robin).

مساحة بومرداس

تبلغ مساحة بومرداس: 6541,86 كيلومترا مربعا

كما تتميز ولاية بومرداس بمقومات سياحية معتبرة نذكر منها:

السياحة الشاطئية :

تتوفر بومرداس على شريط ساحلي يمتد على طول 107 كلم يمتد من بودواو البحري غربا الى اعفير شرقا يتكون من 57 شاطئ منها 47 شاطئ مسموح للسباحة.

السياحة البيئية :

تتميز ولاية بومرداس بفضاءات خضراء و غابات بالإضافة للمجمعات المائية كالسد الحميز، تدعم العديد من النشاطات الرياضية ، الصيد ، التسلق ، المشي.

السياحة الثقافية :

تزخر ولاية بومرداس بالعديد من المواقع الاثرية كقصبة دلس ، الموقع الاثري لزموري ، منارة دلس ، شاطو فور ،………الخ

السياحة العلمية :

تعتبر جامعة بومرداس مركز اشعاع علمي و حضاري بالإضافة للعديد من المعاهد ذات البعد الوطني و الافريقي.

الصناعة التقليدية :

تشتهر ولاية بومرداس بالعديد من الحرف كالخزف الفني و صناعة الفخار ، صناعة السلال و الدوم بالإضافة الى صناعة الحلويات و المأكولات التقليدية.

مناطق التوسع السياحي :

تتوفر ولاية بومرداس على احدى عشر (13) منطقة توسع سياحي مصنفة بمساحة تقدر ب4776,5 هكتار بالإضافة الى ثمانية (06) مناطق توسع سياحي مقترحة من اجل التصنيف و تتواجد كلها بالمناطق الداخلية للولاية .

البنى التحتية لولاية بومرداس :

تتوفر ولاية بومرداس على شبكة طرقات واسعة من طرق وطنية بالإضافة الى الطريق السيار شرق غرب الذي يمر عبر إقليم الولاية بالإضافة الى السكة الحديدية كما يفصل ولاية بومرداس عن المطار الدولي هواري بومدين و ميناء الجزائر سوى 30 دقيقة بالسيارة.

الموقع الجغرافي

تقع ولاية بومرداس في الشمال المركزي للجزائر وتمتد على شريط ساحلي يزيد عن 80 كم. تتربع على مساحة تقدر بـ 1456,68 كم2 ويقطنها حوالي: 831.000 نسمة تحدها غربا ولاية الجزائر ومن الجنوب الغربي ولاية البليدة، أما من الشرق فتحدها ولاية تيزي وزو وجنوبا ولاية البويرة ومن الشمال البحر الأبيض المتوسط.

الحدود الجغرافية

ولاية بومرداس محدودة:

▪️ من الشمال، بحر البحر الأبيض المتوسط
▪️ من الجنوب، بولاية البويرة
▪️ من الغرب، بولايات الجزائر البويرة
▪️ من الشرق، بولاية تيزي وزو.

المناخ

المناخ السائد في منطقة بومرداس هو مناخ البحر الأبيض المتوسط بارد ورطب شتاءا حار وجاف صيفا، وتتراوح كمية الأمطار المتساقطة سنويا بين 500 إلى 1300مم بداية من شهر أكتوبر إلى غاية شهر مارس وتعرف المناطق الساحلية بلطافة جوها وبمعدل حرارة سنوي يقدر بـ 18° على خط الشريط الساحلي و 25° بالمناطق الداخلية للولاية.

الخصائص الطبيعية والظروف المناخية

التضاريس:
يتميز تضاريس ولاية بومرداس بتلاصق مجموعات طبيعية متميزة:
▪ جزء من سهل ميتيجا الشرقي.
▪ المنطقة الساحلية للجزائر الشرقية ووديان العيسار وسبدو.
▪ منطقة التلال في سلسلة الساحل.
▪ منطقة السفوح.
▪ المنطقة الجبلية.

تتعلق هذه بتضاريس من سهول ووديان في الشمال، وتلال وسهول في الجزء الوسطى، وجبال في الجنوب. تتميز الولاية من الشمال بالجزء الشرقي من الخليج الواسع لبومرداس حيث يقع مقرها. تحدها هذا الخليج من الغرب ببلدية بودواو البحري ومن الشرق برأس جنيت الذي يمتد إلى القبة الهامة دليس التي تتألف من جبال بينها جبل بوبراك (593 متر).

الوضع الديموغرافي

تعداد سكان الولاية - العام 2018

سكان بومرداس بلغوا 801,068 نسمة في عام 2018. تتسم توزيع السكان بالتجانس، ومع ذلك، يُلاحظ تركيزًا واضحًا على مستوى تجمعات عواصم البلديات. تُلاحظ أعلى كثافات سكانية في بلديات أولاد حداج وبومرداس بنسبة 4,183 نسمة/كم² و 2,812 نسمة/كم² على التوالي. أما أقل كثافة سكانية، فتُسجل في عمال بنسبة 174 نسمة/كم².

يمكنك الحصول على كامل المعلومات من هذا الملف

اختصارات

BOUMERDES WEATHER

الإذاعة

إذاعة بومدراس الآن

إعلانات

جميع الحقوق محفوظة لولاية بومرداس